توقيف ملازم وعسكريين في طرابلس.. ماذا جرى معهم؟

تمكنت دورية من الجيش اللبناني من توقيف الملازم في الجيش اللبناني “باسل طعمة” في منطقة المنية وذلك بعد مروره على حاجز دير عمار وعدم امتثاله لاوامر الحاجز حيث استمر بالقيادة مما دفع عناصر الحاجز لاعتراض طريقه عبر وضع شوكة حديدية اصابت اطارات سيارته.

وبالرغم من ذلك ، اكمل الملازم طريقه باتجاه المنية علماً انه كان يرتدي بذته العسكرية حيث تم توقيفه هناك من قبل الدورية وتم تحويله لمديرية المخابرات في القبة في طرابلس.

وقد افادت المعلومات ان حاجز دير عمار اوقف ايضاً عسكريين في الجيش كانا على متن دراجة نارية بلباس مدني وهما “شادي حمود” و”احمد الغزاوي” حيث تبين لاحقاً انهما اختلفا مع الملازم على طريق البداوي قبل الحاجز ما ادى الى اشكال بينهم وحصلت مطاردة بينهم الى حين الوصول للحاجز.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *